fbpx

ما هي حلاوة الحلق و لما تستخدم؟

تعرف حلاوة الحلق بعدّة أسماء منها مستحلبات الحلق و حلاوة الحلق و حلوى السَّعلة و غيرها ، و تدعى بالإنجليزيّة throat lozenges ، كما يتبيّن من اسمها تستخدم هذه الحلاوة لمعالجة إلتهاب الحلق بشكل رئيسي.

على الرغم من أن علاجات التهاب الحلق التي لا تستلزم وصفة طبية تعتبر آمنة جدًا ، فمن الحكمة دائمًا استشارة طبيبك قبل تناول أي دواء لعلاج التهاب الحلق.

حلاوة المانوكا

تقدّم حلاوة المانوكا حلّا نموذجيّا لعلاج إلتهاب الحلق و الحفاظ على الصحّة الفمويّة. تصنّع حلاوة المانوكا بشكل رئيسي من عسل مانوكا نيوزيلندي موثّق ، و تحتوي بالتالي على جميع فوائد المانوكا الطبيعية و تحتوي على المضادّات للبكتيريا الذي يحتوي عليها. تقدّم بالتالي حلاوة المانوكا بجانب كونها ملطّف للحلق فوائد غذائيّة عديدة أخرى للجسم.

يقدّم بخّاف العكبر مع المانوكا حلّا آخر بديلا بإستخدام عسل المانوكا لعلاج إلتهاب الحلق ، و لكن عادة ما يميل البعض لاستخدام الحلاوة لطعمها الأفضل بالإضافة للجانب النفسي ، حيث لا يشعر الشخص الذي يتناولها أنّه يتناول أي نوع من أنواع العلاج ، فقط حلاوة شهيّة.

يمكن تقديم حلاوة المانوكا بطعمه الأصلي أو بدمج نكهات إضافيّة عادة ما تكون طبيعيّة مما يزيد من فوائد الحلاوة طبقا لفوائد النكهات المضافة. بعض الأمثلة على النكهات الإضافية في منتجات حلاوة المانوكا Manuka Lozenges تتضمّن العكبر ، و الليمون ، و الكشمش الأسود ، و الزنجبيل ، و النعناع ، و الزنجبيل مع الإشناسيا و غيرها.

 

 

حلاوة المانوكا مع الزنجبيل و الإشناسيا

الزنجبيل مليء بالعناصر الغذائية والمركبات النشطة بيولوجيا التي لها فوائد قوية لجسمك ودماغك. إنه أحد الأطعمة الخارقة القليلة جدًا التي تستحق هذه التسمية. يتميز الزنجبيل بشدّة طعمه و تركيزه الذي يطغي على أطعمة أخرى عديدة.

الإشناسيا و موطنها الأصلي بأمريكا الشماليّة عشبة مهمّة جدّا في طب الأعشاب. تتميز الإشناسيا بحد كبير بخصائصها كمضادات حيويّة طبيعيّة. تتميّز الإشناسيا كذلك بنكهة قويّة و ثقيلة. يشابه طعمها الانتعاش الحاد للصنوبر و رائحة مميزة جدّا.

يشكّل تداخل الأطعم المختلفة بين الزنجبيل و العسل و الإشناسيا مزيجا رائعا لا يمكن الحصول عليه من خلال أيّ خليط آخر.

 

 

الفوائد الإضافيّة للإشناسيا في حلاوة المانوكا

  • تأثير إيجابي على جهاز المناعة
  • قد يخفض مستويات السكر في الدم
  • قد يقلل من مشاعر القلق
  • قد يساعد في علاج مشاكل البشرة
  • خصائص مضادة للالتهابات
  • قد يساعد في علاج مشاكل البشرة
  • قد يوفر الحماية من السرطان

الفوائد الإضافيّة للزنجبيل في حلاوة المانوكا

  • يحتوي على جينجيرول الذي له خصائص طبية قوية
  • يمكنه علاج العديد من أشكال الغثيان ، وخاصة غثيان الصباح (عرض جانبي سلبي بالإشناسيا في بعض الحالات)
  • قد يساعد في إنقاص الوزن
  • يمكن أن تساعد في التهاب المفاصل
  • قد يقلل بشكل كبير من نسبة السكر في الدم
  • يحسن عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب
  • يمكن أن تساعد في علاج عسر الهضم المزمن
  • قد يقلل بشكل كبير من آلام الدورة الشهرية
  • قد يساعد في خفض مستويات الكوليسترول
  • يحتوي على مادة قد تساعد في الوقاية من السرطان
  • قد يحسن وظائف المخ ويقي من مرض الزهايمر
  • يمكن أن تساعد في محاربة الالتهابات

 

درجات حلاوة المانوكا

تختلف الفوائد الغذائية و العلاجيّة لحلاوة المانوكا طبقا لتصنيق UMF للعسل المصنّعة منه الحلاوة. عادة ما تصنّع حلاوة المانوكا من عسل مانوكا بتصنيف UMF 5+ و UMF 10+ ، و أعلاهم جودة و أكثرهم ندرة حلاوة المانوكا المصنّعة بعسل مانوكا UMF 15+. تحصل حلاوة المانوكا (Manuka Lozenges) على نفس تصنيف العسل المصنّعة منه و تحصل على الترخيص من مؤسسة العسل النيوزيلندي أيضا.

يمكنك التعرّف على تصنيف UMF و ما يحتويه من MGO من هنا.

 

للتعرّف أكثر على حلاوة الإستحلاب للحلق و حلاوة المانوكا إضغط هنا. 

و لحلاوة المانوكا مع الكشمش الأسود إضغط هنا. 
و لحلاوة المانوكا مع الليمون إضغط هنا.
و لحلاوة المانوكا مع العكبر إضغط هنا.

قم بكتابة تعليق !