يعتبر عسل المانوكا غذاءً و دواءً. حيث أنّه يعدّ من أفضل أنواع العسل و أقواها ف القيمة الغذائيّة. يستخرج هذا النوع النادر من العسل من رحيق أزهاء الشاء التي تنشأ بالتربة النيوزلنديّة ، و خصوصا بالجزيرة الشماليّة و سلسلة جبال الكاي ماي. يتميّز عسل المانوكا عن سواه من أنوع العسل بما يحتوي عليه من قدر كبير من المواد المغذّية و الشفائيّة بنسبة تصل لأربعة أضعاف ما يحتويه عسل النحل العادي و أكثر. يُعرف عسل المانوكا على نطاق واسع للغاية من قبل المستهلكين و يستقضب إهتمام الكثير من الأبحاث العلمية لدراسة تأثيره على الصحّة البشريّة. و لهذه الأسباب فإن سعر عسل المانوكا و طبيعة سوقه تختلف تماما عن باقي أنواع العسل المحلّي و الخام و ربّما المنتجات الغذائيّة الطبيعيّة عموما لإهتمام كثير من الشركات بتجارته.

صعوبة انتاج عسل المانوكا بجودة عالية

تزور النحلة المنتجة للمانوكا لما يزيد لما يصل من 50 إلى 100 زهرة في الرحلة الواحدة عند خروجها من الخليّة. و نظريّا تحتاج النحلة الواحدة أن تطير ما يقارب من 77200 كيلومترًا لجمع الرحيق اللازم لإنتاج ما يكافئ لترًا واحدًا من العسل يحتاج إلى رحيق مجمّع من حوالي 4 مليون زهرة. ولكن عمليّا تطير خليّة النحل الكاملة ما يقارب من 88500 كيلومترا لإنتاج نصف كيلو فقط من عسل المانوكا ، و ذلك لندرة أماكن تواجد زهرة المانوكا و قلّة الأماكن المناسبة لإنشاء الخلايا في أماكن مقاربة لحقول تلك الزهرة. و المثير للدهشة حقّا أنّ النحلة العاملة تنتج بالكاد مقدار معلقة صغيرة من العسل في دورة حياتها كاملة!

 

مشكلة غش جودة عسل المانوكا

ينتج عسل المانوكا بشكل رئيسي في نيوزلندا ، و تساهم استراليا بنسبة قليلة من إنتاجه أيضا حيث تنتج الأولى ما يقارب 1700 طن سنويّا و تساهم الثانية بما يقارب ثلث هذا الرقم. و لكن بسبب ارتفاع أسعار عسل المانوكا و صعوبة إنتاجه بشكل ملحوظ عن سائر أنواع العسل ، فإنّه يعتبر من أكثر السلع المعرّضة للغش. حيث تصل الكميات المباعة سنويّا تحت إسم “مانوكا” إلى عشرة آلاف طن. تصل الكميّة المصدّرة لبريطانيا وحدها إلى 1800 طن ، أي ما يزيد عن انتاج نيوزلندا كاملا لدولة واحدة فقط. و لتجنّب الغش عند شراء عسل المانوكا ينبغي التعرّف على تركيبته التي تميّزه في المقام الأول عن أي عسل آخر و هذا ما تقدّمه مؤسسة العسل النيوزلندي (UMFHA – Unique Manuka Factor Honey Association) عبر مقياس المانوكا الفريد.

ما هي منظمة العسل النيوزلندي (UMFHA) ، و ما الّذي تقدّمه للعملاء؟

 تتمثل مهمة UMFHA في تعزيز إستيعاب وتصور المستهلك لمنتجات عسل المانوكا التي تمثلها العلامة التجاريّة ذات الجودة UMF ، و تقوم بذلك من خلال تطبيق المعايير والترويج المسبق لخصائص المنتج وفوائده ، وحماية النزاهة الكامنة في العلامة التجارية على الصعيدين المحلي والدولي.

تشرف UMF Honey Association على جميع استخدامات العلامة التجارية UMF عالية الجودة وتدعم الجهات المرخص لها والمستهلكين من خلال برنامج شامل للبحث والعلوم وأنشطة أخرى تشمل:

  • توفير خيار الموافقة على جميع العلامات ، لضمان الامتثال لإرشادات العلامات التجارية واتفاقات الترخيص.
  • مفوض مستقل يحمي مصالح العلامة التجارية ويفصل في أي نزاعات. يعمل هذا المفوّض كحارس لعلامة UMF.
  • تعيين شركات مستقلة لفحص العينات بإنتظام من السوق ، مما يساعد على حماية المستهلكين من المنتجات المزيفة.
  • برنامج إختبار موحد في جميع المناطق التي تباع فيها المنتجات المرخصة.

شرح نظام درجات جودة عسل المانوكا

يحظى عسل المانوكا بتقدير كبير من قبل مستهلكيه و الشركات المرخص لها باستخدام علامة الجودة الخاصّة به. علامة الجودة UMF® مسجلة في جميع الأسواق الاستهلاكية الرئيسية.

نظام تصنيف UMF

UMF-logo

يحتوي نظام تصنيف UMF على مكونين يعبران عن أي منتجات عسل من UMF:

  • العلامة التعريفيّة

تظهر تلك العلامة أنّ المنتج ينتمي لعسل المانوكا الأصلي.

  • الرقم التصنيفي

يمثّل هذا الرقم هذا تركيز المركبات الخاصّة المميزة لهذا العسل والتي تضمن النقاء والجودة. وتشمل هذه توضيح النسب الرئيسية للبتوسبيرين و DHA و Methylglyoxal (و الذين يعطون هذا النوع الفريد من العسل قدرته على الشفاء و مقاومة البكتيريا المعدية)

 

رسم بياني لعرض دقيق عن قوّة نشاط العسل طبقا لدرجة نقاؤه و تركيز الموادّ الفعّالة المذكورة:

يوضّح الرسم البياني السابق ثبات درجتي الـ Leptosperin و الـ DHA بجميع الدرجات ، و اختلاف درجة الـ Methylglyoxal  حيث العنصر التعريفي الرئيسي لدرجات عسل المانوكا. تجد تلك الدقّة فقط في المنتجات المعتمدة بعلامة UMF التجاريّة. و تنقسم درجات عسل المانوكا بالسوق طبقا لتركيز الـ Methylglyoxal كالتالي:

عسل المانوكا Manuka كاي ماي Kai Mai

  • 5+ : تقدّم أقل قدرة شفائيّة لعسل المانوكا و الّتي تفوق – رغم ذلك – أي نوع عسل آخر
  • 10+ : فعال في شفاء بعض الحالات وله صفات مضادة للبكتيريا.
  • 15+ : يقدّم قوّة أشدّ في مقاومة البكتيريا مع زيادة تنوّع الأمراض القادر على مجابهتها.
  • 20+ : أقوى فاعليّة للشفاء، ولا يحتاج المستهلك لأكثر من ملعقة صغيرة في كل مرة يتناول فيها هذا العسل.

و الجدير بالذكر أنّ درجة Methylglyoxal  بالعسل تزداد مع فترة تخزينه طبقا لمعايير معيّنة ، و لكن يمكن أيضًا إضافتها بشكل كيميائي إلى المنتج ، و تلك الطريقة غير محبّذة لأنها تخلّ بدرجة تناسب المكونات داخل عسل المانوكا و كذلك قدرته الشفائيّة الحقيقيّة. و لهذا لا تعتمد المؤسسة مثل تلك المنتجات المعدّلة كيميائيّا أو المخزّنة بطريقة غير صحّية.

ترخيص العلامة التجاريّة UMF

يستخدم أكثر من 100 مُنتج ومُصدِّر لعسل المانوكا علامة UMF التجاريّة بالمعايير الموضّحة مسبقًا.

يُسمح فقط للمنتجين والمصدرين الذين يستوفون معايير صارمة لنقاء عسل المانوكا وجودته باستخدام ترخيص علامة تجارية UMF التجاريّة ، و يعدّ عسل كاي ماي من أبرز الحاصلين على إعتماد UMF من مؤسسة العسل النيوزلندي في الشرق الأوسط ( تسمدّ تسمية عسل كاي ماي من سلسلة جبال الكاي ماي بالجزيرة الشماليّة بنيوزلندا ، و التي تعتبر المصدر الرئيسي لأدغال شجيرات المانوكا حيث التربة المهيّاة لنموّها).

مثال لعلبة عسل المانوكا
مثال لعلبة عسل المانوكا

المصادر:

قم بكتابة تعليق !